القائمة الرئيسية

الصفحات

نادي الزمالك
0 : 0
نادي سوار الغيني
  • الساعة 7 مساء
  • 25/02/2024
  • بطولة الكونفدرالية

رسالة احمد مرتضي منصور بعد تقديم استقالته رسميا



قدم أحمد مرتضى منصور، عضو مجلس إدارة نادي الزمالك، والقائم بأعمال رئيس النادي استقالته عن القلعة البيضاء.

وأعلن أحمد مرتضى عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «الفيسبوك» قائلًا: «بسم الله الرحمن الرحيم، السادة اعضاء الجمعية العمومية المحترمين، السيدات عضوات الجمعية العمومية المحترمات، السادة جماهير نادي الزمالك العظيمة».

وتابع: «كل الحب والاحترام لكم جميعا، لقد شرفت بعضوية مجلس اداراة نادي الزمالك منذ سنوات وكانت البداية مع أستاذي الدكتور كمال درويش.


وأضاف: «وكنت الإبن المخلص الوفي للزمالك أعضاء وجماهيروفي ظروف في منتهي الصعوبة لم يتعرض لها نادي في التاريخ من حجز على ارصدته في البنوك وبسبب هذا الحجز تم شل الحركة المالية للنادي مما ادي إلى إيقاف القيد ولقد أعتذر السيد المستشار مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك مضحيا بالكرسي في سبيل أن يقوم من حجز على أموال النادي أن يرفع هذه الحجوزات لكي يستطيع النادي التنفس وفك القيد والتعاقد مع لاعبين في جميع الألعاب الرياضية في النادي وعلي رأسهم فريق كرة القدم سواء تجديد التعاقدات مع بعض اللاعبين القدامي أو لاعبين جدد لحصد البطولات وإسعاد ملايين الجماهير .»


وأكد: «للأسف لم تلقي مبادرة المستشار مرتضي منصور أي رد فعل إيجابي من الحاجز على الأرصدة ليتأكد الجميع أن مرتضي منصور لم يكن هو المقصود بحصار النادي وتدميره بل المقصود هو نادي الزمالك.»

وأردف: «وفي ظل هذه الظروف شرفني مجلس الإدارة باختياري بالإجماع قائم بعمل رئيس النادي، ولقد بدأت بمبادرة لم الشمل وجهت فيها الدعوة لجميع المعارضين والمختلفين والمؤيدين من أبناء نادي الزمالك لبدء صفحة جديدة لصالح نادي الزمالك وننحي الخلافات جانبا ونعمل جميعًا لصالح النادي .»

واستطرد: «إلا أنني منذ أمس فوجئت برد فعل غير طبيعي لمبادرتي شتائم وسباب. 

وتريقة ومؤامرات من بعض المدربين بتحريض من البعض الذي دعوتهم للحوار وبدء صفحة جديدة .»

وأكمل: «إلى لذلك وبعد أن أعتذر الوالد عن استكمال مسيرته في خدمة النادي الذي امتدت اكثر من 30 عام وتبعه شقيقي الأستاذ امير مرتضي الذي أعتذر هو الآخر عن تنفيذ قرار مجلس الادارة الذي صدر منذ أسبوع بالعدول عن اعتذاره الذي قدمة منذ شهرين بعدم اشرافه على الفريق الأول لكرة القدم لما ناله من سباب وشتائم من لجان مأجورة».

وأوضح: «أتقدم باستقالتي عن عضوية مجلس الإدارة بعد أن تم تدبير 36 مليون جنية من تأجير بعض المحلات بالإضافة إلى حوالي 900 الف دولار حوالي 32 مليون جنية. وللأسف عاجزين عن استلامهم بسبب الحجز على أرصدة النادي.»

وأكد: «تمنياتي للنادي العريق أن يوفقه الله بمساندة جماهيره الوفية واعضاء وعضوات جمعيته العمومية. ولعل بعد اعتذار مرتضي منصور وأبناءه أن تهدأ النفوس الشيطانية ويتركون نادينا في حاله بدون حجوزات أو مؤامرات.»

واختتم : «احمد مرتضي منصور عضو مجلس الادارة والقائم بعمل رئيس النادي والخادم للنادي سواء في موقع المسؤلية أو خارجها».

تعليقات

close