القائمة الرئيسية

الصفحات

نادي الزمالك
0 : 0
نادي البنك الأهلي
  • الساعة 7 مساء
  • 2/05/2024
  • بطولة الكونفدرالية

بسبب الفشل و الفساد الرياضي بائع شاورما مصري يحصد لبلغاريا ذهبية أوروبا للمصارعة



ممكن البعض يتطرق لنا اننا موقع رياضي خاص بنادي الزمالك فقط ولكن عندما نجد قضية فساد وفشل في منظومة الرياضة لابد ان نتحدث فجميعنا جزء من هذا الوطن


طارق عبدالسلام.. شاب مصري يبلغ من العمر 23 عاماً، سافر إلى #بلغاريا وعمل بائعاً للشاورما لكي ينفق على نفسه، وخلال سنوات قليلة حصل على الجنسية وحصد #ذهبية #بطولة_أوروبا_للمصارعة المقامة في صربيا بعد تغلبه على بطل #روسيا تشينجيز لابازانوف، في المباراة النهائية بنتيجة 4-1 لوزن تحت 75 كيلوغرام.




طارق كان يلعب لصالح #مصر وأصيب في إحدى المباريات، ورفض #الاتحاد_المصري_للمصارعة تحمل نفقات علاجه بحجة أن اللاعب "غير مؤثر" في صفوف #المنتخب وهو ما دفع الشاب المصري إلى السفر لبلغاريا من أجل العلاج على نفقته الخاصة.

ولكي يتمكن الشاب المصري من توفير نفقات علاجه عمل بائعاً للشاورما، وهناك علم المسؤولون البلغاريون بقصته فذهبوا إليه وساعدوه في تحمل نفقات علاجه، وعرضوا عليه الجنسية فوافق على الفور، وخلال شهور قليلة حصد اللاعب ذهبية أوروبا للعبة تحت وزن 75 كيلوغراماً بعد تغلبه على منافسه الروسي أمس الأحد.


إبراهيم عادل، عضو الاتحاد المصري للمصارعة، قال إن ما فعله طارق صحيح قانوناً ولا يمكن معاقبته أو محاسبته على ذلك، فلا يمكن أن نجبره على العودة مجدداً للعب لصالح #منتخب_مصر بعد لعبه لصالح#منتخب_بلغاريا وفوزه بالميداليةة الذهبية، ووفقاً للوائح لا يمكنه أن يلعب لأي منتخب آخر.

وأضاف قائلاً: "لقد قصرنا مع طارق وتجاهلنا علاجه، ولا يمكن لنا أن نحاسب اللاعب على حصوله على الجنسية البلغارية ولعبه لصالح منتخبها، فقد فشلنا في تبني موهبته وأهملنا علاجه وتركناه على طبق من ذهب لمن اعتني به وقدر موهبته.




بدأ #طارق_عبدالسلام مشواره من مدينة #الإسكندرية شمال مصر، حيث بدأ مع #المصارعة في المدرسة العسكرية الرياضية بالإسكندرية، وشارك مع منتخب مصر وحقق العديد من #الميداليات منها ذهبية بطولة الألعاب الإفريقية، وبرونزية دورة البحرر المتوسط، وبرونزية بطولة العالم للشباب.

تعرض اللاعب للإصابة خلال أحد معسكرات المنتخب، ورغم الإصابة شارك في عدد من البطولات، ولكن إصابته تفاقمت، وعانى من تجاهل مسؤولي الاتحاد المصري للمصارعة لعلاجه، مما دفعه للتفكير في الاعتزال، إلا أن أصدقاءه نصحوه بالسفر لبلغاريا للعلاج هناك، حيث يتواجد متخصصون في علاج مثل هذه الحالات.

تعليقات

close